فرنسا ‏: ‏حفل ‏موسيقي ‏يتحول ‏الي ‏ ‏أحداث ‏ ‏و ‏شغب ‏واستعمال ‏مكثف ‏للغاز ‏المسيل ‏للدموع.

شهدت ساحة ”ليزانفاليد“ وسط باريس في الليلة الفاصلة بين أمس السبت واليوم الأحد 28 جوان 2020 مواجهات بين الشرطة الفرنسية ومئات من الشباب، قرروا تنظيم حفل عشوائي في الساحة رغم وباء كورونا. 

حيث دعت مجموعة من الشباب عبر مواقع التواصل لإقامة حفل كبير وصاخب وسط العاصمة ، خصوصا أن السلطات الفرنسية تمنع اقامة مثل هذه التجمعات إلا أن الحفل الذي يحمل اسم الفيلم الشهير ”المشروع ايكس“ ، تحول عند منتصف الليل إلى مواجهات أطلقت فيها الشرطة الغاز المسيل للدموع ، في الوقت الذي كان المحتفلون ما يزالوا يتوافدون على الساحة.




وفيما أدان بعض المدونين استعمال الشرطة للغاز المسيل للدموع لتفرقة محتفلين ، صبت أغلب التعليقات في انتقاد إقامة الحفل ،في الوقت الذي تعيش فيه البلاد أزمة صحية بسبب وباء كورونا.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم