‏مصدر ‏من ‏رئاسة ‏الجمهورية ‏يوضح ‏بخصوص ‏لقاء ‏قيس ‏سعيد ‏و ‏لطفي ‏براهم

أكد مصدر رفيع من رئاسة الجمهورية أن ما يتم تداوله في عدد من وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي حول طلب رئيس الجمهورية قيس سعيد لقاء السيد لطفي براهم أو غيره من الشخصية السياسية لا أساس له من الصحة.

 فلا رئيس الدولة تعرض أصلا لهذا الموضوع لأنه غير مطروح و هو بصدد انتظار مقترحات الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية بخصوص ترشيح أسماء مرشحين لرئاسة الحكومة في أجل أقصاه يوم الخميس 23 جويلية 2020.


ونشير الي انه تم ترويجه اليوم وفي الأيام الماضية من مصادر مختلفة الهدف منه ضرب مصداقية عملية اختيار رئيس الحكومة القادم من طرف رئيس الجمهورية طبقا لما ينص عليه الفصل 89 من الدستور.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم