سيف ‏الدين ‏مخلوف ‏يهاجم ‏من ‏جديد ‏رئيس ‏الجمهورية ‏و ‏يتهمه ‏بتهديد ‏النواب ‏بالصواريخ ‏( ‏التفاصيل) ‏

اتهم رئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف رئيس الجمهورية قيس سعيد بتهديد نواب الشعب بـ"الصواريخ" و"المنصات"، واصفا ما قاله أمس خلال لقائه برئيس البرلمان ونائبيه بقصر قرطاج لمناقشة الوضع المتأزم بالمجلس، بـ"الخطاب التعيس الذي هدد فيه السلط عوض استعمال القانون".

وقال مخلوف في كلمة تندرج ضمن نقطة نظام طلبها خلال الجلسة العامة المنعقدة اليوم الثلاثاء 21 جويلية 2020، بالمبنى الفرعي لمجلس نواب الشعب، على خلفية اعتلاء اثنين من نواب كتلة الدستوري الحر للمنصة المخصصة لرئاسة المجلس: "نريد أن نقول لرئيس الجمهورية أننا لا نخاف شيئا ولا نخاف إعادة الانتخابات".

من جهة أخرى اعتبر سيف الدين مخلوف أن طبيعة النزاع الذي يخوضه ما أسماه "حزب التجمع المنحل"، في إشارة إلى حزب الدستوري الحر، تتمثل في "الثأر من الثورة والانتقال الديمقراطي وتدمير مؤسسات الدولة"، نافيا أن يكون المشكل الحقيقي وراء الاعتصام الذي يخوضه عبير موسي وزملاؤها قانوني أو يتعلق بحسن تسيير أعمال المجلس.



كما أدان ما اعتبره "تواطئ" الكتل البرلمانية وعدم إصدار أي بيان إدانة من قبل المنظمات والاحزاب السياسية والنقابات والاعلام، إضافة إلى إدانة موقف السلط الممثلة في رئاستي الجمهورية والحكومة ووزارتي العدل والداخلية، الذين قال إنهم اكتفوا بمشاهدة "وفاق إجرامي عقوبته 6 سنوات سجن ومن يرأسه 12 سنة سجنا".

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم