جنرال ‏تركي ‏على قناة ‏روسيا اليوم : تركيا ‏طلبت ‏من ‏تونس ‏تمكينها ‏من ‏قاعدة ‏عسكرية ‏ ‏وقيس ‏سعيد ‏رفض ‏ذلك ‏

قال الجنرال و رئيس الأستخبارات العسكرية التركية أسماعيل حقي بكين  علي المباشر علي قناة روسيا اليوم  الخميس 23 جويلية 2020 بأن تركيا طالبت من تونس تمكينها من قاعدة عسكرية علي أراضيها و بأن تونس رفضت ذلك و أختارت الحياد فيما يخص الملف الليبي

تصريح هام جدا و في غاية الخطورة يكشف خفايا زيارة أردوغان لتونس الأخيرة في شهر ديسمبر 2019 و حديثه عن الدخان في القصر الرئاسي بقرطاج

الزيارة الذي رافقه فيها وزير الدفاع التركي ومدير المخابرات ومستشارين أمنيين يعني زيارة لا علاقة لها بالصداقة أو الأقتصاد أو غيرها بل زيارة حرب ضد ليبيا و توريط مباشر لتونس عبر طلب قاعدة عسكرية علي الأراضي التونسية ستكون من أول مهامها القيام بعمليات عسكرية  في ليبيا و ثانيا السيطرة الغير مباشرة على القرار التونسي  وفرض احتلالها من خلال  تقديم الحماية لفرع الأخوان المسلمين أي حركة النهضة ...


تصريحات الجنرال التركي هي بكل بساطة دليل قاطع علي نزاهة و أستقلالية و وطنية الرئيس قيس سعيد ، و هي كذلك و بالخصوص تفسير لا يقبل الشك لحملات الشتم و التشويه و التخوين و الهجومات المتتالية التي يتعرض لها الرئيس من طرف الجرذان و ذبابهم الأزرق

الرئيس قيس سعيد يسجّل أسمه في تاريخ تونس بأحرف من ذهب بعد رفضه طعن الشقيقة ليبيا في الظهر و بعد رفضه أدخال الأحتلال التركي متنكّرا عبر قاعدة عسكرية و بعد وقوفه وقفة الأبطال في وجه المخطط الأخواني في تونس.




0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم