عاجل ‏النادي ‏الإفريقي ‏: ‏إلغاء ‏الجلسة ‏العامة ‏و ‏إسقاط ‏قائمة ‏البوغديري ‏و ‏فتح ‏قضية ‏ضده ‏في ‏شبهة ‏التدليس ‏( ‏التفاصيل)

قررت اللجنة المستقلة للانتخابات التابعة للجامعة التونسية لكرة القدم إسقاط قائمة محمد علي البوغديري المترشحة لانتخابات النادي الإفريقي وبالتالي إلغاء الجلسة العامة الانتخابية التي كان يفترض أن تجرى بعد غد الأحد.
 
ويواجه محمد علي البوغديري جملة من التهم على غرار التدليس ومسك واستعمال مدلس وهي جرائم جنائية تصل الأحكام فيها إلى خمس سنوات سجنا حيث تتجه وزارة التكوين المهني والتشغيل إلى مقاضاته بناء على تصريحات الوزير فتحي بالحاج يوم أمس.
 
واجتمعت اللجنة اليوم للنظر في وثيقة المعادلة التي استظهر به محمد علي البوغديري يوم أمس لتأكيد توفر شرط الباكالوريا حيث تلقت مراسلة أولى من وزارة التكوين المهني والتشغيل دحضت شرعية الوثيقة مع توضيحات تؤكد أن المقرر موضوع الاستشارة لا يتطابق مع الأنموذج المعتمد لدى وزارة التكوين المهني والتشغيل كما أن رقم الملف ورقم المقرر غير مدرج بسجلات وزارة التكوين المهني والتشغيل بالإضافة إلى أن الهيكل التنظيمي للوزارة المعتمد عند تاريخ صدور المقرر موضوع الاستشارة لا يتضمن إدارة عامة للتكوين المهني.



 
أما في مستوى المعادلة فأوضحت وزارة التكوين المهني والتشغيل أنها لا تسند معادلات علمية بالإضافة إلى أن اللجنة المكلفة بالمعادلات بوزارة التكوين المهني والتشغيل لا تنظر في شهائد التكوين المسندة من دول أجنبية وتحمل تسمية اللجنة الإستشارية لمعادلة شهادة التكوين المهني الأجنبية وليست اللجنة القطاعية.
 
وبالنسبة لإمضاء وختم المقرر فإن صلاح الدين الشواشي رئيس اللجنة القطاعية للمعادلات لم يشتغل بوزارة التكوين المهني والتشغيل وبالتالي فإن مقرر المعادلة موضوع الاستشارة لم يصدر عن مصالح وزارة التكون المهني والتشغيل.
 
من جهتها أكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أن مهمة قبول مطالب الحصول على قرار المعادلة لشهادة الباكالوريا قصد دراستها والبت فيها تتم من قبل اللجنة القطاعية للمعادلات في التعليم الثانوي خلافا للمعطيات الواردة بالوثيقة والتي تشير إلى أن مصالح التكوين المهني والتشغيل هي الجهة المانحة لمقرر المعادلة.
 
كما أثبت الرجوع إلى قاعدة البيانات الخاصة بالمعادلات أن مقرر المعادلة غير سليم ولم يتم إسناده للمعني من قبل مصالح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
 
وشددت وزارة التعلين العالي على أن تسليم الشهادة في 04 جوان 2018 المنصوص بالقرار المذكور والذي يحمل اسم وإمضاء صلاح الدين الشواشي لا يتوافق مع الفترة التي تولى فيها صلاح الدين الشواشي رئاسة اللجنة القطاعية للمعادلات حيث شغل هذا الأخير هذه الخطة إلى حدود سنة 2009 هذا بالإضافة إلى أن الإمضاء لا يتطابق مع إمضائه.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم