سيدي ‏بوزيد ‏: ‏عائلة ‏إمرأة ‏متوفية ‏في ‏مستشفى ‏سيدي ‏بوزيد ‏يسلمونها ‏جثة ‏رجل

أكد اليوم الاثنين المدير الجهوي للصحة بسيدي بوزيد الزاهر الأحمدي لإحدى الإذاعات الخاصّة أنّه تم الإذن بفتح تحقيق إداري تحت إشراف فريق من المتفقدين في حادثة تسليم عائلة جثة رجل توفي بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد عوضا عن جثة امرأة.


وشدد الأحمدي على أن هذه الحادثة تعد خطأ فادحا ما كان ينبغي أن يقع في مثل هذا الوقت بالمستشفى، مشددا على ضرورة أن يتحمل كل من أخطأ في ذلك مسؤوليته كاملة.






يذكر أن إحدى العائلات تسلمت من بيت الأموات بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد السبت الماضي جثة رجل عوضا عن امرأة، وقد اكتشفت العائلة ذلك بعد الشروع في غسل الجثة تمهيدا لدفنها. وتبيّن لاحقا أنّ الجثة التي استلمتها العائلة تعود لرجل توفي جراء إصابته بكورونا.
وقد أعيدت الجثة إلى المستشفى وتسلمت العائلة بعد ذلك جثمان المرأة المتوفاة

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم