عاجل ‏: ‏رئيس ‏بلدية ‏سبيطلة ‏يغادر ‏المدينة ‏بسبب ‏التهديد ‏بحرق ‏منزله ‏و ‏يورط ‏الوالي ‏في ‏حادثة ‏جريمة ‏الكشك ‏| ‏التفاصيل.. ‏

في تصريح اذاعي منذ قليل لبرنامج ميدي شو قال فيصل الرميلي رئيس بلدية سبيطلة في ميدي شو  إنّ والي القصرين قام بتنفيذ عملية ازالة الكشك الذي توفي صاحبه داخله دون علمه بإستخدام معدات الولاية بالإستعانة بالوحدات الأمنية. 


وأضاف الرميلي إنّ البلدية لم تقرّر بعد توقيت هدم الأكشاك المخالفة التي هي بصدد البناء على أرض السكة التابعة للدولة، وأنّ والي القصرين قرّر هدم الأكشاك منتصف ليلة البارحة قبل أن يتراجع نتيجة علم أصحاب الأكشاك بتوقيت الإزالة، حيث كان الضحية وأفراد عائلته متواجدين بالمكان. هذا وأكد المتحدث انه غادر المدينة بعد التهديدات بقتله و حرق منزله.






وقال إنّه كان ليلة أمس متواجدا بمكان الحادثة رفقة المعتمد وممثلي الولاية عندما اتفقوا على التراجع عن الإزالة، التي كان يعارضها لإعتبارات تتعلّق بالوضع الحالي للبلاد حسب تصريحه، ليفاجئ صباح اليوم بإزالة الكشك ووفاة شخص كان يتواجد بداخله، وهو عون يعمل بالمستودع البلدي يبلغ من العمر 50 عاما وأب لأربعة أطفال وشدّد على أنّه من المفترض أن تقوم الوحدات الأمنية بإخلاء المكان قبل تنفيذ الهدم.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم