Breaking

بيكا و ولد الحجام مروعا التاكسيات في قبضة أعوان منطقة الأمن الوطني بالمرسى /صور

على إثر تقدم مجموعة من أصحاب سيارة الأجرة تاكسي فردي لمقر مركز الأمن الوطني بالمرسى من أجل تقديم قضايا عدلية من أجل السلب و التهديد بواسطة اسلحة بيضاء و إفتكاك متاع الغير بالقوة.

 و تعهد فرقة الشرطة العدلية بالمرسى بالموضوع
أولت الوحدات الأمنية بالشرطة العدلية بالمرسى الموضوع الأهمية القصوى لما بشكله من تهديد لسواق التاكسي خاصة العاملين في الحصة الليلية و قاموا بعمليات تحريات واسعة النطاق و تسخير كافة الامكانيات الفنية و اللوجستية و التي أفضت إلى حصر الشبهة في طرف صاحب سوابق عدلية.


و بالإتصال بالمتضررين و عرض صورة ذي الشبهة عليهم تم التعرف عليه منذ الوهلة الأولى
و في الحال تمت متابعة تحركاته و ترصد خطواته أين تبين و أنه كثير التنقل هروبا من الملاحقات الأمنية و يقوم بتغيير مقر إقامته بإستمرار.


فتم وضع خطة أمنية هادفة و إستدراجه بعد أن تم  نصب كمين محكم له و التي تم على إثرها القبض عليه بعد محاصرته و رغم محاولته الفرار و مقاومة الاعتقال و لكن بالخبرة المعتادة تم السيطرة عليه.


و بتقديمه لمقر الفرقة و عرضه على الخزائن العدلية تبين و انه محل تتبع عدلي في 04 قضايا عدلية جانبية 02 من أجل السلب و 02 من أجل السرقة من داخل محل مسكون و المتمثلة في سرقة عدد 02 دراجات نارية و التي تم إرجاعها لأصحابها من قبل وحدات الشرطة العدلية بالمرسى.


و بمباشرة الأبحاث معه و تضييق الخناق عليه و بمجابهته بالأدلة و البراهين إنهار و إعترف بجرائمه و إتضح و أن له شريكين أحدهما يدعى #ولد_الحجام يدعى و صرح و أنه فعلا قام بعملية براكاج لسائق تاكسي و افتك منه هاتف جوال ثم فرط فيه بالبيع
و في الحال تم تسخير كافة الامكانيات الفنية و اللوجستية ومواصلة العملية الأمنية الهادفة و نصب كمائن محكمة أفضت إلى القبض على كامل العصابة
و بمراجعة النيابة العموميّة و احاطتها علما بكافة حيثيات الموضوع أذنت بالإحتفاظ بكامل المجموعة.

Post a Comment

أحدث أقدم