عاجل / صفاقس : صور مباشرة من مدينة العامرة وحالة احتقان غير مسبوقة ‏

عمد عدد من الشبان مساء اليوم إلى الاعتداء على مركز الأمن العمومي للحرس الوطني بالعامرة من ولاية صفاقس بمواد صلبة وزجاجة حارقة مما دفع الوحدات الامنية إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المعتدين الذين توجهوا إلى المركز عقب وفاة أحد الشبان بمستشفى جبنيانة  الذي تم نقله إليه على متن سيارة الحرس في حالة حرجة وفق مصدر أمني.



وأفادت مصادرنا أن الهالك وهو يبلغ من االمر 24 سنة كان في جلسة مع أصدقائه باحدى الساحات  في المنطقة وتعرض إلى متاعب صحية  عند مرور سيارة أمنية وقد تولت نقله إلى المستشفى صحبة أحد أصدقائه قبل أن يفارق الحياة.

 



وقد تولت فرقة الابحاث والتفتيش للحرس الوطني بجبنيانة  إعلام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بصفاقس 1 والتي اذنت بفتح بحث تحقيقي في الواقعة وأصدر قاضي التحقيق انابة عدلية  الى الفرقة المركزية للأبحاث والتفتيش للحرس الوطني  بين عروس  وتم نقل جثة الهالك الى قسم الأموات بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس حيث سيتمّ تشريح الجثة للوقوف على اسباب الوفاة
أحدث أقدم