Breaking

خاص/ ‏خلافا ‏لما ‏تمّ ‏تداوله ‏: ‏هذا ‏هو ‏السبب ‏الحقيقي لانقلاب ‏سيارة ‏أعوان ‏الحرس ‏الوطني ‏ ‏بالقصرين ‏و ‏إستشهادهم.. ‏التفاصيل ‏

علمت موزاييك نيوز من مصادر موثوقة ومطلعة انه وخلافا لما تم ترويجه حول حادث المرور الذي وقع منذ ايام بالقصرين و  استشهد خلاله 3 اعوان من طلائع الحرس الوطني .


 حيث قيل ان السيارة التي كانت تقلهم من جملة السيارات الامنية المرافقة لموكب وزير الداخلية توفيق شرف الدين الذي كان يؤدي زيارة الى منزل عائلة عقبة الذيبي الذي تم ذبحه من طرف مجموعة ارهابية , غير ان الحقيقة كانت مخالفة لذلك تماما و ان عناصر فرقة الطلائع الذين كانوا على متن السيارة التي قامت بالحادث كانوا مباشرين لعملهم طيلة اكثر من 24 ساعة.


 حيث كانوا يدعمون احدى الفرق المختصة الأخرى في تعقب المجموعة الارهابية التي قامت بذبح الراعي و كانوا مرهقين و لم يهدأ لهم بال و يتابعون عملهم في وضع كمين لهذه المجموعة غير ان رداءة الطريق و تساقط الامطار في ذلك اليوم افقد السائق السيطرة على السيارة رباعية الدفع حيث انحرفت عن مسارها واصطدمت اصطدام عنيف بإحدى الاشجار مما تسبب في وفاة 3 اعوان من هذه الفرقة وجرح عدد آخر.



 هذا و اكدت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الاربعاء انه فعلا لم تكن هذه السيارة متواجدة في موكب وزير الداخلية بل كانوا في مهمة خاصة و ذلك تفنيدا لكل الاشاعات والتأويلات ورحم الله شهداء الوطن

Post a Comment

أحدث أقدم