Breaking

بسبب ‏الأظافر ‏الإصطناعية ‏: ‏ ‏إمرأة ‏كادت ‏أن ‏تفقد ‏حياتها ‏و ‏السبب ‏صادم. ‏التفاصيل... ‏

كادت إمرأة  بريطانيا  أن تفقد حياتها بسبب تسمم الدم بعد أن فقدت عن طريق الخطأ أحد أظافرها الاصطناعية وأصابت إصبعها بالضرر.

وكتبت صحيفة “ديلي ميل” عن امرأة تدعى “بيث براون”، فقدت ظفرها الاصطناعي، أثناء رعايتها لحصانها، وبعد ذلك قامت فقط بغسل الجرح دون إيلاء أهمية للحادث، وبعد أيام قليلة، تحول لون إصبع المرأة البالغة من العمر 56 عاما، إلى اللون الأحمر وبدأ في الخفقان، في حين وصف لها الطبيب المضادات الحيوية فقط.

ومع ذلك، استمر الإصبع في إزعاج براون، ولم تنجح محاولات الطبيب لفتح الجرح. ونتيجة لذلك ، أصيبت المرأة بالإنتان، وأدخلت المستشفى على وجه السرعة وأجرت عملية طارئة لتنظيف الجرح.


وأمضت براون ثلاثة أسابيع في المستشفى، كانت خلالها تستخدم محلول مضاد حيوي. بسبب انتشار العدوى، اضطر الأطباء لأخذ خزعة من عظم إصبعها لمنع تطور التهاب العظم.

ووفقا للمرأة، لم تعتقد أبدا أن: مثل هذا الحادث غير المهم قد يؤدي إلى مثل هذه العواقب الوخيمة. قالت براون: “لقد تم تحذيري بأنه إذا كنت في المستشفى لاحقا، فقد أموت”.


كما حذرت من مخاطر استخدام الأظافر الصناعية.واختتمت المرأة قائلة: “الآن، عندما أرى النساء ذوات أظافر زائفة اصطناعية طويلة جدا، أريد أن أطلب منهن إزالتها. إنها غير عملية بل وخطيرة”.وتضيف معاناتها وألمها من هذه الحادثة قائلة:“كاد أن يكلفني حبي للأظافر الاصطناعية الزائفة إصبعا وحياتي”.
*المصدر: سبوتنيك عربي

Post a Comment

أحدث أقدم