Breaking

هشام ‏المشيشي ‏: أبرز أولوياتنا الفترة القادمة اصلاح المؤسسات العمومية

أعلن رئيس الحكومة هشام المشيشي، اليوم الثلاثاء،  أن أولوية المرحلة القادمة تكمن في الانطلاق في إصلاح القطاع العمومي والمنشآت العمومية عن طريق معالجة المشاكل الحقيقية للإدارة بتدعيم الرقمنة والحدّ من الإجراءات بهدف الحدّ من نسبة الوثائق بنسبة 80 % من الحجم الإجمالي للوثائق الّتي تطلبها الإدارة في موفّى السنة الحالية.


وأضاف المشيشي، في كلمته، أن الحكومة تملك رؤية إستراتيجية وتنموية واضحة للإصلاح معتبرا أن تحسين مناخ الأعمال وتحفيز المبادرة الخاصة يمثل أحد أبرز الأولويات التي تحرص الحكومة على تجسيمها خلال السنة الحالية.


كما أفاد بأن الحكومة ستعمل بداية من السّداسي الأوّل لسنة 2021 على إلغاء أو مراجعة أكبر عدد من العوائق والتراخيص أمام كلّ الأنشطة الاقتصادية مع العمل على تسهيل النفاذ الى منظومة الحوافز المالية والجبائية خاصة من خلال التخفيض في نسبة التمويل الذاتي المستوجبة للانتفاع بالحوافز مع العمل على حوكمة المنظومات الفلاحية وتحسين القدرة التنافسية للمنتوجات الفلاحية في الأسواق التونسية والعالمية


وشدد المشيشي على أن الحكومة ستتناول في الفترة القادمة مسألة ترشيد منظومة الدّعم وتوجيهه إلى مستحقّيه في إطار سياسة اجتماعية قوامها الإنصاف وتحسين المقدرة الشرائية للتونسي.

Post a Comment

أحدث أقدم