Breaking

وصفته ‏بالعميل ‏و ‏المهرج : ‏سمير ‏الوافي ‏يرد ‏على ‏ألفة ‏الحامدي. ‏. ‏(التفاصيل) ‏

في تدوينة نشرها منذ قليل على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، رد الإعلامي سمير الوافي على تدوينة المديرة العامة السابقة للخطوط التونسية ألفة الحامدي بعد أن وصفته فيها بالمهرج و العميل .

وفيما يلي نص تدوينة سمير الوافي الوافي:

"أتفهم ما أصاب ألفة الحامدي من إحباط  وهيستيريا بعد سقوطها...فجرحها عميق بعد ان ساهمنا ولو قليلا في إسقاطها...ليس كشخص بل كذراع لمنظومة خارجية وداخلية مشبوهة...تستبله البسطاء بشعارات فضفاضة كشفنا حقيقتها في الإبان...وهي الآن لم تعد تعنينا بعد أن أنقذنا منها التونيسار والبلاد بمساهمة بسيطة فيفضحها...وأصيبت بحالة هيستيريا متواصلة عبر تدوينات يومية مسعورة...!!! 
الغريب أنها تصفني ب" العميل " ...وهي صديقة السفارات وزائرة بيوت السفراء دون إستئذان دولتها ورؤسائها واحترام الأعراف...لتستنجد بدعمهم ضد الدولة التونسية...وتقول لأحدهم أنها " إبنتهم " ويجب دعمها في طموحاتها الأكبر...ومساندتها في حربها ضد اعداء " نجاحها " وحلمها الأمريكي...!!!

وتصفني ب " المهرج " وهي صاحبة أطول مسلسلات التهريج التي شغلت التوانسة في التونيسار...من حل مشاكل الموظفين بالشكلاطة...والإنفاق من جيبها على الكاترينغ بما قدره مائتي دينار...وإصلاح الطائرات المعطبة في أيام...والخطب الكاراكوزية فوق الكراسي...وعصيان رؤسائها في العمل...وتكوين لجنة من مديري الشركات العالمية المنافسة لانقاذ التونيسار بمساعدة منافسيها ...وبرامج الانقاذ السخيفة...والسيرك الشعبوي الذي كانت بطلته طيلة شهرين...!!!

لذلك مهما هرجت فأنا فاشل في ذلك مقارنة بها...وعاجز عن منافستها في التهريج...هذا ربع رد يا سيدة ألفة...وتسبقة سريعة على الطريق...من رد أطول وأكبر سيصلك قريبا...وفيه تفاصيل وحقائق ستصدم من يقرؤه...وأولهم من تحاولين إستبلاههم بشعبوية مقززة ومقرفة...!!


هذا و نشير الي أن الفة الحامدي كانت قد هاجمت الاعلامي سمير الوافي ووصفته بأنه مهرج و ليس إعلامي و انه عميل لأجندات أجنية. 

و فيما يلي نص تدوينة ألفة الحامدي:

"الذراع الإعلامي لمنظومة الفساد في تونس. يتمثل هذا الذراع الاعلامي في قنوات تلفزية كقناة التاسعة و برامج معينة كبرنامج وحش الشاشة للسيد سمير الوافي. لما أقول هذا؟ لانه و عندما تم استدعائي كرئيس مدير عام الى القصبة بتاريخ 15 فيفري، قام مستشارو السيد هشام المشيشي بطلب ان أقوم بالظهور مع السيد سمير الوافي" لتمرير بعض الرسائل" و هو ما رفضت القيام به. 


و تضيف ألفة الحامدي في ذات التدوينة:' كنت و في الماضي اعتبر السيد سمير الوافي مهرجا اعلاميا يسعى من خلال رداءة برنامجه الى تحقيق نسب مشاهدة عالية و لكن، تأكدت بعد طلب مستشاري رئيس الحكومة مني الظهور في برنامج وحش الشاشة بأن السيد سمير الوافي هو ليس فقط مهرج إعلامي و لكنه عميل أجندات مشبوهة يتواصل تأثيرها على الحكومات المتعاقبة.

Post a Comment

أحدث أقدم