Breaking

عاجل ‏/معطيات جديدة حول قضية مقتل رجل الأعمال زهير عبد الكافي بمنزله و مفاجأة مدوية ‏في ‏التحقيقات. ‏(التفاصيل) ‏

نقلا عن جريدة الحصاد، أفادت مصادر مطلعة أن الأبحاث تتواصل بنسق حثيث ومتسارع في جريمة القتل البشعة التي راح ضحيتها رجل أعمال معروف بجهة العقبة بالعاصمة، بعد أن تم استهدافه داخل منزله من قبل مجهولين وعمدوا إلى قتله طعنا ليتم العثور عليه جثة هامدة. 


وحسب ذات المصدر تفيد المعلومات الجديدة المتوفرة أن إدارة الشؤون العدلية التابعة للحرس الوطني ببن عروس المتعهدة بالملف تواصل السماعات لعدد من أفراد عائلة الضحية وعدد من المتعاملين معه ومن بينه معينتين تعملان بالمنزل الشاسع الذي كان يقطنه الراحل، وهو في شكل فيلا ممتدة على أرض شاسعة بالجهة.


وعلى صعيد آخر كشف تقرير الطب الشرعي الصادر أمس مفاجأة جديدة وفق ما أفادت مصادر لأحد الاذاعات الخاصة، إذ اتضح أنه على خلاف ما راج فإن الوفاة حصلت قبل 12 ساعة من اكتشاف جثة الهالك وهو ما يعني مقتله فجرا. 

كما تبين تعرض الهالك إلى 11 طعنة بالة حادة يرجح أنها سكين أصابت مواطن مختلفة من الجسد ثلاثة منها أصابت القلب والرقبة، وهو ما يؤشر على معلومات جديدة في القضية قد تنير السلطات الأمنية المتعهدة بالملف والتي تواصل التحقيقات بحرفية عالية من أجل الكشف عن الجناة.

Post a Comment

أحدث أقدم