Breaking

كيف انقلب السحر على الساحر...محمد ذويب يكشف لنا المزيد عن قضية تورط الخياري ومخلوف في التخابر مع الموساد

تفرجت خمس مرات في فيديو المسمى Samoel Aorganic  لي عامل صفحة أخرى باسم Sami Ameer وغيرها من الصفحات الذي كشف فيه عن محادثات جرت منذ مدة بينه وبين راشد الخياري وسيف الدين مخلوف وقد أكد في الفيديو أنه يملك عدد كبير من الصفحات وتابعت عديد التعليقات ولكن الآن سأعطي رأيي في هذا الموضوع.

الرجل يدعي أنه فلسطيني واسمه سامي مصاورة ويقدم  نفسه كخبير استراتيجي ولكن في حقيقة الأمر هو صهيوني يدعى صمويل وصادر فيه بيان من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة ورد فيه:"... ننبه الشعب التونسي والحكومة التونسية من هذا الرجل الخطير التابع لإحدى الفرق المخابراتية ... هذا الرجل ملاحق من جميع الفصائل الفلسطينية بلا إستثناء وتحصن بالفرار بدولة أسيوية (أكد صمويل في أخر الفيديو أنه مستقر بماليزيا) ويتنقل بطريقة مشبوهة بين عدة دول أوروبية بلا جوازات .... كما ندعو الدولة التونسية إلى ملاحقته دوليا ونحن على أتم الإستعداد لمدها بكل الوثائق والمعلومات اللازمة حول هذا الشخص.."

 في الدقيقتين الأولى والثانية من الفيديو الذي مدته 21 دقيقة و15 ثانية أكد صمويل أن راشد الخياري وسيف الدين مخلوف يتحصلون منه على فيديوهات ودعا الأجهزة القضائية والأمنية والعسكرية إلى التثبت من المعطيات وأخذ الأمور محمل الجد وأعرب عن استعداده لتمكين الجهات المسؤولة من كل المعطيات. 

ذكر في الدقيقة الثالثة عدة معطيات تتعلق براشد الغنوشي وإخفاءه إتفاقية أمضاها هو والمرحوم السبسي سرا مع أمريكا وقد هدد بكشفها قريبا وكشف علاقة الغنوشي بالصهاينة وتودده وتوسله لهم.

 عرض في الدقيقة الرابعة محادثاته مع سيف الدين مخلوف وهي مكالمات حقيقية لا لبس فيها  مخلوف باعث للصهيوني قلب أحمر  ساحبي ) وفي أخر الدقيقة الرابعة ظهر صوت سيف الدين مخلوف يقول فيه " السلام عليكم ما ينسمعش حتى شيء ما نسمعش صوتك ". 

 أكد صموال منذ الدقيقة السادسة أن سيف دعاه لمواصلة تشويه قيس سعيد وعبير موسي وذلك بالاعتماد على شبكات علاقاته الواسعة وتزويده ببعض المعطيات الاستخباراتية لتشويه الرئيس كما دعاه إلى عدم مهاجمة النهضة وقد حاول الغنوشي ومخلوف توجيهه وفق ما يريدان.

أكد في الدقيقة السابعة و15 ثانية تواصل راشد الخياري معه عبر تقنية الايمو منذ 20 أفريل وقد عرض في الفيديو كل المكالمات وتوقيتها ومدتها وفيها رقم هاتف الخياري الحقيقي أوريدو +216 22 482 115 ( وقد تأكدت منذ لحظات أن الرقم هذا على ملك الخياري بعد ان اتصلت بصديق إعلامي بإذاعة خاصة وبإمكان الجميع التأكد منه).

 في الدقيقة الثامنة الخياري يستجدي الصهيوني ويقول له " مرحبا بيحاولوا المحامين انقاذي " وفي الدقيقة الثامنة و40 ثانية يطلب الخياري من صمويل تمكينه من فيديو لمايا القصوري أو حتى تمكينه من صورة منه ولما رفض الصهيوني كتب له الخياري والكتابة واضحة في الفيديو الذي عرضه صمويل " الإشكال أني أنا مهدد بالاعتقال وفيه عليا تهمة ثابتة " وقد نصحه الصهيوني بالتمسك بحصانته وقال له " راشد ما تخافش المهم ظلك متمسك بحصانتك وهلا أهم نقطة ".

 كان كل هذا قبل أن يقوم أحد المدونين التابعين لائتلاف الكرامة والمنتمي سابقا للمؤتمر من لأجل الجمهورية والمسمى لسعد البوعزيزي وحسابه على الفايس بوك بإسم " أبو مريم البوعزيزي" على صفحته بعزمه الكشف عن عميل صهيوني يسمى صموال يريد قتل مخلوف (قام ليلة البارحة بفسخ التدوينة من على حسابه بعد الإتصال به من قبل مخلوف والخياري).

 هنا وصل الخبر الى صموال وتأكد أن البوعزيزي يشتغل مع مخلوف والخياري ويقوم بتشويهه عند إذ ثارت ثائرته وقرر فضحهم.

في آخر الدقيقة 11 أورد صمويل محاولة له مباشرة بعد كشفه من طرف لسعد البوعزيزي للاتصال بالخياري ولكن هذا الأخير رفض قبول الإتصال عند إذ أجابه الصهيوني" طيب راشد أنت عارف مليح أنا شنماسك ... أنا لأعمل برومو وحتعرف مليح أنت وسيف ... سيف وأنت ... سيب الغنوشي حأتحل عليه بعدين ... أنا كنت ساكت عليكم أنتم انقلبتوا عليا وعملتو مني هيك صهيوني؟؟ " (عرض هنا فيديو المكالمة وقام بتهديد الخياري وفتاتين تشتغلان معه بموقع الصدى).

الدقيقة 14 و 45 ثانية حاول الصهيوني الإتصال بمخلوف لكن هذا الأخير لم يجبه فأرسل له رساله صوتية فيها " سيف الدين مخلوف كيف حالك، أنت طلعت واحد كلب خسيس ... حكينا ساعة وبعدين 45 دقيقة وأنا حأعمل فيلم برومو عليك أنت والكلب تابعك راشد وبعدين الغنوشي ... خليك زلمة ( خليك راجل شجاع معناها) وأطلع في مؤتمر صحفي وقل ما تعرفنيش وما تأخذش في المعلومات وما سألتنيش على الضباط وعلى الجيش إن كنت رجل ( هنا يتحداه ) " بعد وصول الرسالة فتح مخلوف الخط ( تحول الضوء من أحمر إلى أخضر وهي علامة يعني فلان متصل بالشبكة En ligne ) ولم يجب مخلوف في البداية ثم قال له بصوت مرتبك " السلام عليكم ما ينسمعش حتى شيء ما نسمعش صوتك ".

 فأجابه سمويل : " ما سمعتش صوتي ؟؟ بس ولا يهمك كل الدنيا حتسمع صوتك استنى يا عرص ... إذا أنت رجل وتعد حالك رجل اطلع وقول ما تعرفنيش وما حكيتش معايا على الجيش وعلى الترقيات ولا سألتني على زوجة قيس سعيد وبدك تمسك أشياء عليها (قام بعرض مراسلات بينه وبين مخلوف فيها صورة السيدة شبيل حرم الرئيس وصورة السفير الفرنسي وصورة راشد الخياري) ".

 أكد الصهيوني في أخر الفيديو أن الخياري ومخلوف هم مجرد ماريونات يستغلها الغنوشي وقام بتهديد الغنوشي والخياري ومخلوف بفضحهم وقال لهم " أنا حأفعصكم فعص" ووعد بمزيد كشفهم وحذر التونسيين منهم وأكد أن مخلوف أكبر عميل لفرنسا.

بعد نزول الفيديو البارحة وما أحدثه من ضجة قام المسمى لسعد البوعزيزي بفسخ منشوره الذي يحتوي تهديد بفضح الصهيوني سمويل فيما قام مخلوف بغلق حسابه ثم إعادة فتحه ونشر آية قرآنية على صفحته وسارع الخياري بأحداث تغييرات على حسابه des modifications مما يؤكد تورطهم في التخابر مع جهات أجنبية ووضع أنفسهم على ذمة الصهاينة وإفشاء معطيات وطنية صرفة تتعلق بالأمن والجيش الوطني خاصة الترقيات الأخيرة ...

بعد كل هذه المعطيات المؤكدة أتمنى أن تتحرك النيابة العمومية والمحكمة العسكرية وتتخذ الإجراءات اللازمة وما على الأحرار في كل مكان إلا التحرك والضغط لكشف هؤلاء العملاء والخونة أذناب الصهاينة.
        
محمد ذويب

Post a Comment

أحدث أقدم