وزير ‏سابق ‏وقيادي ‏نهضاوي ‏: ‏قيس سعيد يريد الفرار لدستور 59 حتى يخرجنا تماما من زمن الثورة

اعتبر مهدي مبروك، الباحث والوزير السابق، في تدوينة نشرها عبر حسابه في "الفيسبوك"، ان دعوة رئيس الجمهورية قيس سعيد الى العودة للعمل بدستور 59 لا تبرر بتلك السلطات الواسعة التي يمنحها له، مضيفا أنه لا يبحث بذلك عن مجرد تجميع صلاحيات حرمها منه دستور 2014 او حرص على نظام سياسي مستقر بل انه بهذا الدستور يطمر سردية ما لم يكن فاعلا فيها وفق تعبيره.

وأضاف أن "فرار" سعيد لدستور 59 متخيل انه بذلك يلوذ الى الحقبة التي تليق به و التي تمنحه شرعية الوجود السياسي حيث لم يترك أثرا له في معارك الحريات ولو مجرد امضاء عريضة استنكار ينحاز فيها الى قضايا نبيلة وطنيا أو عالميا، مردفا بالقول " يخرجنا تماما سعيد بدستور 59 من زمن الثورة ( بل حتى من زمن الانتقال الديموقراطي ) التي لم يساهم فيها والتي كان دائما يتحرش بها و يعتبرها معرة ..."

وكان الأمين العام للاتّحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي صرح لبرنامج "تونس اليوم" على قناة الحوار التونسي يوم الجمعة 18 جوان 2021،  أن رئيس الجمهورية اقترح عليه العودة إلى دستور سنة 1959 بعد إدخال تنقيحات عليه وعرضه على استفتاء، إضافة إلى تغيير النظام السياسي وتعديل القانون الانتخابي.

إرسال تعليق

أحدث أقدم