Breaking

أحداث سيدي حسين: الحيوني ينفي وفاة موقوف في مركز أمن

نفى الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، خالد الحيوني، ما يروج من اخبار حول وفاة شاب أصيل منطقة سيدي حسين بالعاصمة داخل مركز أمن مما تسبب في الأحداث الأخيرة التي تشهدها الجهة.





وأوضح الحيوني، في تصريح لإذاعة "شمس أف أم" الخميس، أن دورية كانت تقوم بحملة تمشيط وتم الاشتباه في أحد الشبان الذي تفطن لها ولاذ بالفرار، مؤكداً أن الدوية تعرضت للاعتداء من قبل عدد من الشباب في الجهة ولم تتمكن من القبض على الشخص الذي تحصن بالفرار.



المتحدث أشار إلى أنهم تلقوا في وقت لاحق خبر حول وصول شاب متوفي إلى أحد المستشفيات وقد تم إعلام النيابة العمومية.



 يذكر أن منطقة سيدي حسين، قد شهدت مساء أمس الإربعاء، مواجهات بين وحدات الأمن التي استعملت الغاز المسيل للدموع لتفرقة مجموعة من الشباب وسط عمليات كر وفر بين الطرفين، وذلك على خلفية وفاة شاب يوم الثلاثاء في ظروف غامضة .


Post a Comment

أحدث أقدم