Breaking

صفاقس: العثور على أم وابنها مقتولين في منزلهما ‏و ‏مفاجأة صادمة ‏في ‏هوية ‏القاتل. ‏(التفاصيل) ‏

تم اليوم العثور على جثة إمرأة وابنها البالغ من العمر 12 سنة تقريبا مقتولين داخل منزلهما بصفاقس وعليهما آثار طعنات بآلة حادة وفق ما أكده مصدر أمني.


وانحصرت الشبهة وفق ما افاد به نفس المصدر لاذاعة شمس أف ام في طليق الضحية وهو طبيب وحاليا مازال بحالة فرار.



وتم نقل الهالكين إلى قسم التشريح بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة لمعرفة سبب وتاريخ الحادثة وفتح بحث عدلي في انتظار القبض على المتهم. 

Post a Comment

أحدث أقدم