عضو ‏باللجنة ‏العلمية ‏: الصدمة ‏ستكون أكبر ‏خلال القادمة ‏ووفيات ‏كورونا في ‏تزايد ‏مستمر ‏و ‏لن ‏تتراجع

أكد عضو اللجنة العلمية لمجابهة كورونا أمان الله المسعدي اليوم الخميس 8 جويلية 2021, ان ما يحصل من تطور في الوضع الوبائي اليوم نتيجة ما حصل من تراخي وعدم التزام والتعامل بقلة وعي مع الوباء من قبل التونسيين معبّرا عن حزنه لذلك.


وتابع المسعدي خلال تدخله على اذاعة موزاييك اف ام , “صدمة التونسيين ستكون اكبر خلال الايام القادمة والأرقام المفزعة ستكون في تزايد وعدد الوفيات جراء الاصابة بالفيروس ستتزايد يوميا ولن تتراجع خلال الايام القادمة”
وقال المسعدي “بتسجيل حوالي 10 الاف اصابة امس يعني انه يجب ايواء حوالي 5 الاف شخصا في المستشفيات وهو امر صعب جدا في ظل وضعية المستشفيات التي اضطرت عديد المرضى خلال الايام السابقة الى افتراش الارض باقسام الاستعجالي وفي ظل التقص الكبير في أسرّة الانعاش والاوكسيجين”.


ووصف الدكتور المسعدي الوضع الوبائي بالخطير جدا مشددا على ان ما يواجهه الاطار الطبي وشبه الطبي بالمستشفيات لا يمكن وصفه ويفوق الخيال,وفق تعبيره


وأشار الى انه اذا لم يتم اتخاذ اجراءات خلال الايام القادمة وخاصة تزامنا مع ايام عيد الاضحى فان الوضع سيزداد سوء والفيروس سيتفشى بصورة رهيبة مشددا على ان الخطر مازال داهما خاصة واننا بعيدين على المناعة الجماعية التي من المفترض ان نصلها من خلال التلقيح ضد الفروس.


وشدد على ان جميع التجمعات بانواعها يجب ان تلغى متسائلا : كيف للتونسيين ان يحتفلوا بالعيد او يقيمون الاعراس ونحن في صدمة نفسية جراء موت التونسيين يوميا فجميع العائلات فقدت شخصا او اكثر جراء الفيروس

إرسال تعليق

أحدث أقدم