راشد ‏الغنوشي ‏:لا تصادم ولا تصعيد و سنواصل قرع باب الحوار مع السيد رئيس الجمهورية.

في لقاء خاطف بمقر النهضة بمونبليزير.. اجرى الصحفي "توفيق اكرم الغضبان" عن صحيفة دايلي ميرور Daily Mirror البريطانية حوارا صحفيا مع الاستاذ راشد العنوشي زعيم حركة النهضة و رئيس البرلمان المجمد جاء فيه ما يلي:

ملخص ما قاله الشيخ راشد:
- لا تصادم مع رئيس الجمهورية ولا تصعيد.
- الحركة لا تسعى للإستقواء بالأجنبي فبمجرد أن تصف إحدى الدول الكبرى ما حصل بالإنقلاب ستتعرض تونس لمشاكل إقتصادية كبرى منها تجميد القروض وهو ما لا يستطيع المواطن البسيط تحمله.


- ألتقي بعديد السفراء يوميا وموقفنا واضح الحل لابد أن يكون داخليا رغم رفض الرئيس للحوار.
- الحكم ليس سهلا وتوفير قفة الزوالي ليست بالمهمة الهينة.
- تونس تدار من القصبة منذ أكثر من 600 سنة ولأول مرة يقع إغلاقها.
- إن فشلنا فلم نفشل لوحدنا لأننا لم نحكم لوحدنا أبدا ورغم ذلك نتحمل مسؤولية مشاركتنا في الحكم.


- النقد الذاتي ليس أمرا سيئا بل هو بمثابة الإستغفار.
- البيت لا يصلح بقذفه من الخارج فإن لم يتسع لنا جميعا فيمكن بناء بيت آخر دون الوصول إلى القطيعة.
- توافقنا مع السبسي لأنه إنسلخ عن دستور 1959 وإقتنع بدستور 2014 وكان توافقا جيدا للبلاد عرفت فيه نوعا من الإستقرار.


- الحزب الحر الدستوري رفض منحنا التأشيرة في حكمه ومنحناه التأشيرة في حكمنا فنحن لا نعاقب المجموعة بأخطاء الفرد ولا نظلم حتى إن ظلمنا ولا دميمقراطية إن أقصينا أحد.
- من له ملف فساد ضد النهضة فليستعجل بتقديمه للقضاء. 
- سنواصل قرع باب الحوار مع السيد رئيس الجمهورية.

إرسال تعليق

أحدث أقدم