عبير موسي تهدد!

اتهمت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، رئيس الجمهورية قيس سعيّد بـ “التستر على العنف” الذي تعرّضت له بالبرلمان وبـ ”المشاركة في تعنيفها من خلال رفضه تأمينها”.



وأعلنت موسي، في بث مباشر على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك أمس أنها سترفع شكوى ضد رئيس الجمهورية من أجل ”التستر على العنف ورفض تأمينها”، مشيرة إلى أن رئيس الدولة كان على علم مما سيحدث لها بالبرلمان قبل ذلك بـ3 أيام دون أن تحرك، وفق قولها.

إرسال تعليق

أحدث أقدم