القيادي بحركة النهضة محمد القوماني يكذب بلاغ حزبه ويكشف السبب الحقيقي لحريق مقر الحزب بمونبليزير.

أكد القيادي في حركة النهضة محمد القوماني، في تصريح إعلامي، ان سجينا سياسيا سابق من النهضة أضرم النار في جسده مما تسبب في الحريق الذي اندلع، ظهر اليوم الخميس 9 ديسمبر 2021، داخل مقر الحركة.

و اضاف القوماني ان الشخص النهضاوي الذي اضرم النار في جسده داخل مقر حركة النهضة قام بذلك لانه لم يتحصل على تعويضات جبر الضرر من صندوق الكرامة.


ويذكر أن النهضة قد أشارت الحركة، في بلاغ صادر عنها، أن “حريقا اندلع بمقرها ونجم عنه،بحسب بعض الشهود العيان، وفاة أحد مناضليها”، مؤكدة أن اسباب الحريق مازالت مجهولة. 

وفيما يلي نص البلاغ: 

تعلم حركة النهضة الرأي العام أنه اندلع ظهر اليوم الخميس 09 ديسمبر 2021 حريق بالطابق الأرضي لمقرها المركزي بمونبليزير لم تتضح أسبابه بعد. نجم عنه بحسب بعض شهود العيان وفاة أحد مناضلي الحركة بالإضافة إلى أضرار متفاوتة لدى عدد من المناضلين المتواجدين بمكاتبهم نتيجة النيران و الدخان المتصاعد في الطوابق العليا.

وإذ تترحم الحركة على الفقيد وتعزي أهله فإنها تتوجه بالشكر إلى أعوان الحماية المدنيّة الذين تدخلوا على وجه السرعة لإخماد الحريق و نجدة المتواجدين بالمقر وتتمنى الشفاء العاجل لبقية المناضلين المتضررين.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال