عاجل : ما يسمى "بمواطنون ضد الانقلاب" و لمعتصمون ضد سعيّد يتهمون الأمن باستفزازهم

أكد محتجون اليوم السبت أن قوات الأمن حاولت بالقوة فض اعتصام وسط تونس العاصمة ضد الرئيس قيس سعيد.


وقال حبيب بوعجيلة الناشط السياسي والعضو البارز في حراك “مواطنون ضد الانقلاب” في تصريحات لوسائل الإعلام “بدأت مجموعة من الأمنيين بالزي المدني استفزاز المعتصمين منذ الصباح قبل أن يتدخلوا وحشيا ودون مبرر بالضرب والاعتداء المباشر على المعتصمين والمعتصمات بالعصي”.

وأضاف “بدأت عملية عنف وأُلقي الغاز المسيل للدموع ووقع إيقاف شخصين وحجزت اللافتات.. يشارك في الاعتصام سياسيون ونواب بالبرلمان وقيادات حزبية ومواطنون”.


هذا ونشير الي ان منسق مبادرة مواطنون ضد الانقلاب جوهر بن مبارك اكد مساء اليوم تعليق الاعتصام الرافض لمسار 25 جويلية بشارع الحبيب بورقيبة حتى يتم إعادة تنظيمه في أقرب وقت بطريقة أكثر قدرة على المجابهة، وفق تعبيره.

إرسال تعليق

أحدث أقدم