عاجل / بالفيديو : عبير موسي توجه تحذيرا شديد اللهجة لرئيس الجمهورية قيس سعيّد

وجهت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي اليوم الأحد، تنبيها "شديد اللهجة"، لرئيس الجمهورية قيس سعيد الذي "ادعى انه سينقذ الدولة التونسية من الخطر الداهم"، طالبته فيه بتحمل مسؤولياته، قائلة إنه ليس من حقه اليوم أن يحافظ على وجود "المنظومة الاخوانية، وعلى أوكار الدواعش والتكفيريين"، (في إشارة إلى حزب التحرير) بحسب تعبيرها.

وأكدت موسي أن الوقفة الاحتجاجية التي ينظمها حزبها أمام مقر حزب التحرير بالعاصمة اليوم الأحد، تأتي من أجل لفت انتباه "سلطة تصريف الأعمال" إلى خطر وجود هذه الأطراف "المتطرفة والتكفيرية" التي لا تؤمن بمدنية الدولة وبالديمقراطية، والتي تعمل على إسقاط الدولة الوطنية، وفق قولها.



وقالت رئيسة الدستوري الحر : "لا نقبل في تونس الحرة البورقيبية أن يكون بيننا من لا يعترف بعلم الجمهورية ويرفع علما أسود في وجوهنا وفي عقر دارنا في قلب العاصمة".

إرسال تعليق

أحدث أقدم