نقابة القضاة تعلق على قرار رئيس الجمهورية بالاقتطاع من أجور القضاة المضربين عن العمل.

علقت نقابة القضاة التونسيين على قرار رئيس الجمهورية قيس سعيد اقتطاع أيام الإضراب من أجور القضاة الذين ينفذون منذ أمس إضرابا مفتوحا عن العمل بكافة المحاكم.

 
وأكد الكاتب العام لنقابة القضاة يسري السلطاني، اليوم الثلاثاء، أن "الاقتطاع من الأجور وممارسة سياسة التجويع والترهيب ضد القضاة لن تدفعهم للتنازل".



كما أكد السلطاني لـ"شمس أف أم" استعداد القضاة للتضحية من أجل الدفاع عن حقوقهم خاصة حق الدفاع عن النفس والحفاظ على استقلالية الهيكل القضائي، مضيفا أن "المس من الأمان المالي للقضاة لن يجعل منهم قضاة خاضعين". 

وقال السلطاني إنهم "ليسوا ضد الإصلاح انما مع إصلاح وفقا للأطر القانونية يكفل للقضاة حق الدفاع عن أنفسهم"، مؤكدا في ذات السياق أنهم لا يدافعون عن أشخاص أو متورطين في الفساد "لكن ندافع عن حق القضاة في قرينة البراءة وحق الدفاع عن النفس والمحاكمة العادلة".

إرسال تعليق

أحدث أقدم