قيس ‏سعيد ‏من ‏فرنسا ‏: ‏إعتذار ‏فرنسا ‏لتونس ‏لا ‏يكون ‏بلائحة ‏لوم ‏في ‏البرلمان ‏بل ‏بمشاريع و ‏تعويضات

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد إن الشعب التونسي دفع ثمن الاستقلال باهضا وله الحق في الاعتذار ولكن شكل الاعتذار ليس كافيا، مطالبا أن يكون مقترنا بمشاريع وأشكال جديدة من التعاون أو تعويضات.

وأضاف  رئيس الجمهورية قيس سعيد  في حوار لقناة فرنس 24 الناطقة بالفرنسية اليوم الثلاثاء 23 جوان 2020 ، أنه يمكن أن نبحث عن اعتذار عبر وسائل أخرى وليس من خلال لائحة  وأشار رئيس الجمهورية إلى أنّ التوقيت الذي تم فيه تقديم لائحة اعتذار فرنسا من تونس ليس بريئا خاصة بعد مرور 60 سنة على الاستقلال.



واضاف سعيد إنّه راض عن المساعدات التي قدمتها فرنسا لتونس خلال زيارته الرسمية والمتمثلة في قرض بقيمة 350 مليون أورو، متابعا أنّه في حاجة إلى البحث عن مصادر أخرى حتى يتمكّن من تلبية حاجيات الشعب التونسي.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم