طبيب ‏تونسي ‏: ‏اليوم ‏06 ‏جويلية ‏2020 ‏ ‏إنتهت ‏ ‏فسحة ‏الأمل ‏ ‏و ‏فيروس ‏كورونا ‏عاد ‏بقوة ‏في ‏تونس ‏والقادم أسوأ والسبب ‏سياسة ‏الدولة ‏"( ‏ ‏التفاصيل) ‏

قال الدكتور حاتم الغزال الطبيب المختص في علم الاجنة “يوم 18 ماي كانت قد دعوت التونسيين الى العودة الى ممارسة حياتهم بطريقة طبيعية و رفع كل انواع التضييق على الناس بسبب الكورونا و ذلك بفضل السياسة الحمائية التي انتهجتها الدولة.”

واضاف الغزال في تدوينة على فايسبوك “هذه الدعوة أصبحت لاغية اليوم 6 جويلية و ذلك لتخلي الدولة عن هذه السياسة الحمائية مما تسبب في عودة الفيروس للانتقال داخل البلاد.”.






وتابع” ليس المجال هنا لنقد او الدفاع عن هذا التوجه و لكنني فقط انبهكم الى ضرورة العودة الى وسائل الحماية الشخصية و تجنب التجمعات خاصة في الأماكن المغلقة و المكيفة كقاعات الأفراح و المطاعم و داخل المقاهي للتخفيض من مؤشر العدوى الى أقصى حد. إنتهت الفسحة والقادم أسوأ ".

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم