عبير ‏موسي ‏: ‏سيكون ‏العيد ‏عيدين ‏للشعب ‏التونسي ‏بسحب ‏الثقة ‏من ‏راشد ‏الغنوشي. ‏

عبرت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي عن أملها في نجاح الجلسة العامة التي حددت بتاريخ 30 جويلية 2020، في إسقاط راشد الغنوشي من رئاسة مجلس نواب الشعب وسحب الثقة منه، ليحتفل الشعب التونسي بعيد الإضحى من دون الغنوشي، وفق تعبيرها.




وقالت عبير موسي، في تصريح لجوهرة أف أم، اليوم الجمعة، إنها كانت ترغب في أن يتم اختيار يوم 29 موعدا لهذه الجلسة، نظار لكون يوم 30 جويلية سيوافق يوم عرفة، متهمة كتلة قلب تونس بالتصويت مجددا لصالح مقترح من أسمتهم “الإخوان” .

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم