سمير ‏الوافي ‏يعلق ‏على ‏رسوب ‏إبن ‏رئيس ‏الجمهورية ‏قيس ‏سعيد ‏و ‏ذهول ‏أصدقائه ‏

دون منذ قليل الاعلامي سمير الوافي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك تدوينة قال فيها ان ابن رئيس الجمهورية قيس سعيد رسب في السنة اولى علوم سياسية رغم انه يدرس في تفس الجامعة التى درس فيها والده. 
وهذا نص التدوينة كاملا : 

إبن رئيس الجمهورية قيس سعيد لم ينجح في قسمه...وهو طالب في نفس الكلية التي درس فيها والده لمدة سنوات...والإدارة والأستاذة هناك كلهم زملائه وأصدقائه...وبعضهم قد لا يرفض له طلبا أو قد يريد التقرب...ومع ذلك فإن الطالب عمر سعيد إبن رئيس الجمهورية لم ينجح في السنة الاولى علوم سياسية...وسط ذهول زملائه الذين نجح بعضهم...!

رئيس الجمهورية ترك إبنه يواجه مصيره مثل أبناء الشعب...طلب من أساتذته أن يعاملوه مثل غيره...لكن ربما أقل من أبناء بعض النافذين...لم يتدخل ولم يضغط واكتفى بدوره كأب...والأساتذة لم يجاملوا الإبن ولم يضعفهم الخوف من سلطة والده...!




قد تقولون هذا هو الطبيعي وهو الذي يجب أن يحدث...لا...فنحن في تونس التي قد لا يرسب فيها إبن المعتمد أو رئيس البلدية...ونحن في كوكب العرب الذي ينجح فيه أبناء الرؤساء بالمراسلة...!

هذا الرجل قيس سعيد نعيب عليه الكثير...وننقده عندما يخذلنا...لكنه مسطرة في الإستقامة والنزاهة والتعفف والزهد...وهو إستثناء عربي فعلا...!
نقطة ضوء في هذا النفق...!

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم