Breaking

الدكتور ‏رفيق ‏بوجدارية ‏يحذر ‏: ماهو قادم ‏أخطر ‏ ‏و ‏إنتظروا ‏ذروة ‏الوباء ‏في ‏تونس خلال شهري ‏جانفي ‏وفيفري(صورة) ‏

في تدوينة نشرها اليوم الاثنين 04 جانفي 2021 على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أكد رئيس قسم الإستعجالي في مستشفى عبد الرحمان مامي بأريانة الدكتور رفيق بوجدارية ان شهري جانفي و فيفري سيكونان ذروة فيروس كورونا في تونس . 
وفيما يلي نص التدوينة كاملا:


 منذ أسبوع، إرتفعت أرقام الكورونا و إستقرت كالآتي بمعدل:
1767 حالة جديدة كل يوم
70 حالة تدخل المستشفى يوميا
50 وفاة يوميا
جانفي و فيفري سيكونان ذروة الوباء في شتاء 2021 ..
ما العمل ؟؟ عديد الأشياء و لكن أهمها هو التعجيل بإقتناء التلاقيح و توزيعها حسب دليل طبي ، وإن كنت أخير تلقيح أوكسفورد آسترا زينيكا لأسباب عديدة *..فإنه يجب الإنتباه إلى محاصرة مناطق الذروة hotspot و إعفاء المرضى المزمنين من العمل طيلة شهرين و تعزيز الوقاية لدى المسنين .


الهدف واحد و وحيد هو التقليل من نسبة الوفايات ..وإلا ستفوق في آخر فيفري 8000 وفاة ..

عديد البلدان التي تشبهنا تحصلت على نصيبها من التلاقيح ، ليس بالضرورة بفايزر, بل الانڨليزي الروسي و الصيني ..في هذا المجسم عدد الجرعات للمواطن الواحد التي إقتنتها الدول
اللهم إني قد بلغت ..و في الأثناء المستشفيات ممتلئة..

Post a Comment

أحدث أقدم