Breaking

عبد ‏المجيد ‏تبون ‏:فرنسا تحسب للجزائر الف حساب لأنها ليست محمية مثل دولة أخرى ”. ‏

اكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون انه لن تكون هناك علاقات طيبة بين بلاده وفرنسا على حساب ملفات الذاكرة والتاريخ، داعيا لحل المسائل العالقة بهدوء،وقال تبون خلال لقاء صحفي له أمس الإثنين ” فرنسا تحسب للجزائر الف حساب لأنها ليست محمية مثل دولة أخرى إطبق وتسكت”.


وأشار عبد المجيد تبون إلى وجود  لوبيات قوية داخل فرنسا تحاول التشويش على تسوية علاقاتها مع الجزائر، مشددا على أنه لن يسمح ولن يقبل بالمتاجرة في ملف الذاكرة الوطنية.



ونفى تبون نية الجزائر ارسال قوات عسكرية إلى مالي معتبرا أن بلاده حتى لو كانت تنوي ارسال قوات عسكرية فمجرد اعلان ماكرون على ذلك كانت ستتراجع.و أضاف تبون في ذات السياق ” لن أرسل أولاد الشعب للتضحية في مالي أو غيرها لأجل فلان أو غيره

Post a Comment

أحدث أقدم