نواب ‏يعبرون ‏عن ‏رفضهم ‏لبيان مجلس النواب ويعتبرونه ‏تجاوز ‏خطير ‏لسلطة ‏القانون. ‏

اعتبر النائب بمجلس نواب الشعب حسين جنيح، في تدوينة نشرها مساء اليوم، أنّ البيان الصّادر اليوم عن مجلس نواب الشعب، لا يمثّله، مضيفا بالقول “اعتبره تصرّف فردي خاطئ من رئاسة المجلس لما فيه من تجاوز خطير وتعدّ صارخ على علويّة القانون”.


وعرّف جنيح نفسه بـ”النائب المنتخب بالبرلمان التونسي بقرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عدد 30 المؤرخ في 8 نوفمبر 2019 المتعلق بالتصريح بالنتائج النهائية للانتخابات التشريعية لسنة 2019، والمجمّد لمدّة شهر ابتداء من 25 جويلية 2021 بالأمر الرئاسي عدد 80 المؤرخ في 29 جويلية 2012 المتعلق بتعليق اختصاصات مجلس نواب الشعب”.



وفي ذات السياق أعلنت النائب عن حركة الإصلاح، نسرين العماري، في تدوينة على صفحتها بالفايسبوك، أن البيان الصّادر عن مجلس نواب الشعب اليوم 30 جويلية 2021 " لا يمثّلني وأعتبره تصرّف فردي خاطئ من رئاسة المجلس لما فيه من تجاوز خطير وتعدّي صارخ على علويّة القانون".

إرسال تعليق

أحدث أقدم