المشيشي ‏من ‏وزارة ‏الصحة ‏: ‏تأخرت ‏كثيرا في ‏إقالة ‏فوزي ‏المهدي لكن أمام الشي اللي صار اليوم مش ممكن يتواصل”. ‏

قال رئيس الحكومة هشام مشيشي خلال ترؤسه مساء اليوم إجتماعا بإطارات الصحة في مقر الوزارة، أنه ”أخّر قرار إقالة وزير الصحة فوزي المهدي في مناسبات فارطة من باب المسؤولية نظرا للحرب التي تخوضها البلاد ضد وباء كورونا”، واستدرك قائلا ”لكن أمام الشي اللي صار اليوم مش ممكن يتواصل”.


وشدد المشيشي على أنه كان قد وقف سابقا على عدة إخلالات في عمل الوزارة وطالب بتصحيحها، وقال ”فما وضعية على مستوى قيادة وزارة الصحة ماشية في ثنية أخرى..”.


وتابع مستنكرا ”لم أتخيل أن وزارة الصحة ستعمل يوما بالضغط الذي وصلنا له على مستوى توفير الأكسيجين”.
كما أكد مشيشي ”أن مصلحة المواطن التونسي في المقام الأول وأن كل الحسابات الأخرى لا تعتبر مهمة في الوضع الصحي الحالي ”.
كما أكد مشيشي ”أن مصلحة المواطن التونسي في المقام الأول وأن كل الحسابات الأخرى لا تعتبر مهمة في الوضع الصحي الحالي ”.

إرسال تعليق

أحدث أقدم