سيف الدين مخلوف : "لن نصمت على ما حدث وأنتم واصلوا التهليل والتطبيل للانقلابات"

هذا ما كتبه سيف الدين مخلوف على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك:


"بالله للّي متحيّر مشكورا على نواب ائتلاف الكرامة ..
ولمن يمنّي نفسه بأخبار اعتقالهم ومحاكمتهم وحتى إعدامهم

أقول لهم جميعا : نواب ائتلاف الكرامة لا سرقوا مال الشعب ولا عذبوا التونسيّين ولا دلّسوا الانتخابات ولا خرقوا الدستور .. وكلّهم أنظف مالنظافة وأشرف من الشرف .. وكلّهم متشبّثون بصفاتهم وببرلمانهم الذي انتخبه الشعب التونسي بكامل الحرّية .. وكلّهم استعداد اليوم وغدا للنضال من أجل حرّية شعبنا التي لم تكن مِنّة من أحد .. بل انتزعناها انتزاعا بفضل الله أولًا ثم بفضل دماء شهداءنا الأبرار وجرحانا الأبطال ..


ولمن يمنّي نفسه بتحويل تونس إلى ديكتاتورية سوداء جديدة تفبرك فيها القضايا للمخالفين ويُستعمل فيها القضاء العسكري لتصفية الخصوم بتهم كاراكوزية .. ويزدهر فيها من جديد تعذيب المعارضين وحشر السجون بهم وحتى الاغتيالات السياسيّة .. مع ما يتبع ذلك من استشراء لفساد المقرّبين والمطبّلين والملحّسين .. فأحرار تونس وحرائرها جاهزون للعودة للنضال ولتتبع كل من ستسوّل له نفسه إيذاء أي تونسي أو تونسيّة .. أو المس من الحريات الأساسيّة أو حقوق الإنسان .. أو التلاعب بالمال العام وبمقدّرات الشعب التونسي ..


مع أننا وللأمانة وإلى حد الآن لم نرَ ما يؤشر كثيرا على أن قواتنا المسلّحة والمؤسسة الأمنية والإدارة والقضاء التونسي سيقبلون بالعودة إلى لعب مثل هذا الدور من جديد .. ورغم أننا نعتبر أن غلق مكتب قناة الجزيرة يعتبر أهم مؤشر على أن ما حصل ليس مجرّد سوء تطبيق للفصل 80 من الدستور  .. بل يتجاوز ذلك ليكشف عن الوجه الحقيقي للمنظومة التي يطمح رئيس الجمهورية إلى فرضها بالقوة .. وليس بالدستور

إرسال تعليق

أحدث أقدم