اتصال هاتفي لم تُعلنه الرئاسة وكشفه رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي.. هذا ما دار بينه وبين قيس سعيد! ‏

أكّد الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، ضرورة الحفاظ على “استقرار تونس وديمقراطيتها”.

وقال شارل ميشال، رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، عبر تويتر الثلاثاء: “جمعني ظهر اليوم (خلال اتصال هاتفي) نقاش عميق مع الرئيس سعيّد بشأن الوضع في تونس”.


وأضاف ميشال أن “الحفاظ على استقرار تونس وديمقراطيتها أولوية للبلاد والمنطقة، والاتحاد الأوروبي إلى جانب التونسيين في مواجهة الأزمات التي يمرون بها”.


ولم تُعقب الرئاسة على هذه التغريدة، ولم تكشف عن تفاصيل الاتصال الهاتفي بين الجانبين. وفي وقت سابق الثلاثاء، دعا الاتحاد الأوروبي، عبر بيان، إلى احترام الحقوق الأساسية واستعادة الاستقرار واستئناف عمل البرلمان في تونس.

إرسال تعليق

أحدث أقدم