النائب المجمدة أميرة شرف الدين : “في الظاهر يتمسكون بالدستور و في الباطن يتمسكون بمغانم الدستور” ‏

عبرت النائب المجمدة بمجلس النواب أميرة شرف الدين عن موقفها من الدستور و من كان وراء  كتابته و من أيديه  و تعاتب في نفس الوقت رئيس الجمهورية لأنه حشر الجميع في نفس الزاوية،مؤكدة في المقابل ان تونس بعد 25 جويلية أفضل. 

وفيما يلي نص التدوينة:

في الظاهر يتمسكون بالدستور وفي الباطن يتمسكون بمغانم الدستور .

دستورهم الذي أوصل البلاد إلى عطالة كاملة في كل المؤسسات وشلل تام في كل المرافق .
*دستورهم الذي إلى تاريخ اللحظة هم أول من تجاوزه وخرق فصوله بما في ذلك

” أحكامه الإنتقالية “


الدستور الذي شرع لتخليد حكم كيان بذاته ولم يؤسس لبناء وطن شهد ثورة وإنفجار شعبي .
دستور مفخخ وملغم وكل لغم يخفي خلفه ألغام .
والنتيجةالبلاد في الهاوية وحدقت بالوطن الأخطار من كل الجهات .

وهم مع ذلك مستمرون في إستبلاه الجميع ويتسائلون؛ أين هو الخطر الداهم؟؟؟؟؟
هو حقا ليس بالخطر بل هو كارثة بأدق معانيها .
ماضون في الإستبلاه رغم إنكشافهم ويتهمون رئيس الجمهورية بكونه مستبد و بكونه خطر على البلاد !!!!!! أجزم وأنه خطر دحض وأزاح أخطار وكوارث كادت تعصف بالوطن .

ولن يرتقي إلى مجرد جزء مما أحدثتموه من خراب في الدولة .
= لهذا أقول لملموا جراحكم في ذات الغرف المظلمة التي كنتم تحيكون داخلها المكائد وأتركوا الوطن للوطنيين وإن أخطؤوا.

فأخطاؤهم لن تضر طالما أنها عن حسن نية .


بما فعلتم وبما كتبت أياديكم ترسمون نهاياتكم التي طالما حذركم منها السواد الأعظم من الشعب ، لكنكم كنتم صم بكم عمي لا تسمعون ولا تروون ولا تنطقون غير الذي تريدون.
فهنيئا لكم بما أردتم وهنيئا للشعب بما يريد .
أرضى التجميد وحتى العزل ولا أرضى أن يحشر إسمي مع الفاسدين باستثناء الكثير من الزملاء الشرفاء.

أعاتبك السيد رئيس الجمهورية لأنك سويت بين الجميع وحشرتهم في نفس الزاوية .

لكن لأجل مصلحة الوطن سنقبل لاني متاكدة انه من قبيل السهو

سنقبل لاننا نحتاج الي الوحدة و لا نرضى بمزيد الانقسامات و لاني اؤمن و لازلت متاكدة ان تونس بعد بعد 25 جويلية افضل

اميرة شرف الدين

على العهد

العزة و المجد لتونس”

إرسال تعليق

أحدث أقدم