عاجل:إجتماع طاريء لليوم الثاني لستة أحزاب مساندة لرئيس الجمهورية

أفاد الأمين العام لحركة "تونس إلى الأمام" عبيد البريكي، اليوم الجمعة، أن الأحزاب المساندة للإجراءات الاستثنائية لرئيس الجمهورية قيس سعيد في 25 جويلية الماضي وللنهج السياسي الذي اتخذه رئيس الدولة ، تواصل اجتماعها التشاوري لليوم الثاني على التوالي .



واوضح العبيدي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، أن مجموعة الأحزاب الستة وهي "حركة تونس إلى الأمام" و"البعث" و"حركة الشعب" و"التيار الشعبي" و"التحالف من أجل تونس" و"حزب الوطد الاشتراكي" ، التي يجمعها قاسم مشترك وهو تطابق مواقفها من إجراءات 25 جويلية، قررت أن يكون اجتماعها مفتوحا لاستقبال الأحزاب الداعمة لمواقفها والتي ستلتحق اليوم بالاجتماع.



يذكر أن هذه الأحزاب اجتمعت منذ أمس الخميس، وحسب تصريح إعلامي للأمين العام لحزب "البعث" عثمان بلحاج عمر، فإن هذا الاجتماع يأتي على خلفية تطابق مواقف هذه الأحزاب من الاجراءات الاستثنائية التي اتخذها الرئيس قيس سعيد في 25 جويلية الماضي والأمر الرئاسي الصادر في 22 سبتمبرالماضي، وتعتبرها استجابة للشعارات المرفوعة من الشعب تونسي طيلة العشرية الماضية .

إرسال تعليق

أحدث أقدم