error: ممنوع النسخ !!

Breaking

عضو هيئة الدفاع عن البحيري:" لا نخاف من وزير الداخلية و لا من القضاء العسكري متاعو".

قال المحامي عبد الرزاق الكيلاني عضو هيئة الدفاع عن وزير العدل الأسبق والقيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري، إن ما جاء على لسان وزير الداخلية توفيق شرف الدين خلال الندوة الصحفية أمس، يعكس محاولته تحريض قوات الأمن على المحامين وعلى هيئة الدفاع، رغم أن تصرف وسلوك هيىئة الدفاع كان مسؤولا.

وتابع في تصريح لشمس أف أم، "موش وزير الداخلية باش يعلمنا كمحامين طريقة التصرف والسلوك".

وفي رده على تصريح وزير الداخلية حول وجود حقوقي قام بتحريض الأمنيين على العصيان وحديثه عن محاسبته بمقتضى المجلة العسكرية، في إشارة غير مباشرة لشخصه، قال عبد الرزاق الكيلاني "أنا متمسك بكل ما قلته وخلافا لما يزعمه وزير الداخلية فما توجهت به هو تحسيس بالأمن الجمهوري الذي يجب ان يكون على مسافة من كل الأطراف ودعوتهم لعدم تطبيق الأوامر المخالفة للقانون لما فيها من تبعات قانونية وأنا اعتز بما قلت لأنه في صميم الدفاع عن دولة القانون".

وتابع "اتحمل مسؤوليتي في كل ما أقول ولا أخشى التتبعات التي ينوي القيام بها او قام بها وزير الداخلية ولا أخشى القضاء العسكري، وانا كرجل قانون اتحمل مسؤوليتي في كل ما أقوله ولا تخيفني تهديدات توفيق شرف الدين ومن لف حوله".

Post a Comment

أحدث أقدم