رفيق بوشلاكة متحديا رئيس الجمهورية : غدا الجمعة خارجين.. خارجين إحتفالا بالثورة و رجما لشياطين الانقلاب.

في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، قال القيادي بحركة النهضة رفيق عبد السلام ان قيس سعي أصيب بالهلع الشديد المصحوب بالإسهال وجريان الجوف والصداع الحاد  في الرأس والمفاصل  بمجرد أن سمع أن أصحاب الثورة قادمون  الى شارع  الثورة مشيا وهرولة وجريا. 


و اضاف عبد السلام في ذات التدوين،بدأ الرجل بالتترس  كعادته خلف كباش فداء جدد، من  اللجنة الصحية  الى  واليه  المستجلب  حديثا من تنسيقياته الشعبية، وزاد الى ذلك غلق المساجد ومنع الجولان والتواصل بين المدن،  ثم  انطلق في وضع الحواجز والعوازل وتقطيع  الطرقات  وكأننا في فلوجة العراق.


وتابع بالقول، ولأن قيس سعيد  هو  أشبه ما يكون بسارق ليل  تسلل الى "بيت" الثورة الفسيح في جنح الظلام وفي غفلة من أهله،  فما أن  سمع حفيف أرجل أصحاب البيت الأصليين  حتى ارتعشت ركبتاه وتجمدت رجلاه واصطكت أسنانه المصفرة  من شدة الخوف  جراء أفعاله السوداء ومناوراته الشيطانية .

و ختم رفيق عبد السلام بالقول، الواضح أن الخوف يجري الجوف والرجل طايح قبل الضربة ، ولكن الأحرار  صمموا على الخروج احتفاء بالثورة ورجما لشياطين الانقلاب، ولا رجوع الى الخلف .

إرسال تعليق

أحدث أقدم