عاجل / بالوثائق: القضاء يفتح ملف الجهاز السري لحركة النهضة في شبهة التجسس على الجيش الوطني و محاولة اغتيال المعتمدة هندة الحرابي رميا بالرصاص؟ التفاصيل..

تداول اليوم الاثنين 21 فيفري 2021، نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و مواقع إخبارية تونسية خبرا مؤكدا ان تفقدية وزارة العدل انطلقت في فتح ملف ثقيل جدا و هو الملف الذي كشفت عنه معتمدة زرمدين السيدة هندة بن خضر الحرابي و هو يعتبر من اخطر الملفات للامن القومي. 

حيث كشفت هندة بن خضر الحرابي معتمدة زرمدين عن عملية تجسس لذبذبات الامن و الجيش التونسي من خلال مرصد المرج بالمنستير والذي بات تحت سيطرة حرة النهضة وتم توظيف 23 عنصر من العفو التشريعي، بتستر والي المنستير اكرم السبري الذي حافظ على منصبه لمده طويلة بتوصيات من الجهاز السري لحركة النهضة... و هذا الملف هو السبب الرئيسي في عزل المعتمدة هندة بن خضر الحرابي من منصبها.. و محاولة إغتيالها بالرصاص...



وفيما نص التدوينة التي نشرتها  هندة بن خضر الحرابي على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك مرفوقة بالوثائق أسفل المقال:


"تهديدكم وصل إلى إطلاق الرصاص على منزلي و مقر عمل زوجي أقسم بالله لن أتراجع و حق بلادي و حقي مانيش مسلمة فيهم و لتتحمل وزارة الداخلية و هيئة مكافحة الفساد و باقي مؤسسات الدولة المسؤولية بعد الآن لا و ألف لا لواجب التحفظ "

و مباشرة بعد قرار اعفاءها مساء يوم الإثنين 20 افريل 2020 مع ثلة من المعتمدين عبر بلاغ نشرته وزارة الداخلية للعموم على صفحتها الرسمية بالفايسبوك ، تدخلت هندة الحرابي معتمدة زرمدين السابقة على أمواج اذاعة ديوان لتؤكد تجاوزات و تلاعب الوالي في العديد كان حتى قد طلب منها تمكينه من 1400 اسما للانتخابات التشريعية و الرئاسية .

  و كما اكدت انها قد قدمت تقريرا في التجاوزات لتفقدية وزارة الداخلية بتاريخ 21 جانفي الماضي و طلبت تسخيرا في اطار مقاومة الفساد و وقع تمكينها من ذلك . 

و أضافت هندة الحرابي انه قد وقع تحريض أحد العمد للاعتداء عليها في مكتبها و هناك قضية قائمة و تم اثبات تحريض الوالي لشخصها . وواصلت قائلة : " كنت أنتظر في ترقية فوقع اعفاءي "

إرسال تعليق

أحدث أقدم