راشد الغنوشي : بيان عاجل و شديد اللهجة من حركة النهضة بخصوص البحيري و الكيلاني و العدوان الروسي على أوكرانيا.

بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة الذي نشر منذ قليل على الصفحة الرسمية للحركة:

عقد المكتب التنفيذي لحركة النهضة اجتماعه الدوري مساء الأربعاء 02 مارس 2022، برئاسة الأستاذ راشد الغنوشي، للنظر في المستجدات الوطنية والدولية.
ويهم حركة النهضة في هذا الإطار أن تسجل ما يلي: 


1. تدين العدوان الروسي على أوكرانيا وتعتبره انتهاكا صارخا للقانون الدولي ولحق الشعوب في تقرير مصيرها في كنف الحرية والديمقراطية والأمن، وتدعو إلى حلّ النزاعات الدولية عبر الحوار واحترام ميثاق الأمم المتحدة ،وتعبر عن انشغالها من تذبذب الموقف الرسمي التونسي بما يخالف تقاليد سياستنا الخارجية.


2- تستنكر إصرار السلطة القائمة على مواصلة احتجاز  نائب الشعب الأستاذ نور الدين البحيري قسريا خارج ما يوفره القانون من ضمانات وتحملها مسؤولية أي خطر على صحته بعد بلوغ إضرابه عن الطعام يومه الثالث والستين بما يثير الشك في الرغبة المبيتة في التخلص منه وإخماد صوته الرافض للانقلاب.


3- تشجب وبشدة إيقاف الوزير والعميد السابق للمحامين الأستاذ عبد الرزاق الكيلاني وإيداعه السجن على ذمة التحقيق واحالته على المحكمة العسكرية على خلفية قيامه بمهامه كمحام في الدفاع عن الأستاذ نور الدين البحيري المختطف والمحتجز خارج القانون.

وتعتبر ما حدث سابقة خطيرة في سلسلة الانتهاكات الجسيمة للدستور  والحرّيات وحرمة مهنة المحاماة.

4- تعرب عن قلقها الشديد إزاء ضبابية الوضع المالي بالبلاد وتزايد منسوب الاحتقان الاجتماعي بسبب تعطل عجلة الاقتصاد والاستثمار ،وموجة الزيادات في الأسعار وفقدان المواد الأساسية بشكل مستمر وتدعو السلطة القائمة إلى مصارحة التونسيين بحقيقة الوضع المالي وتوضيح سياساتها في معالجته دون البحث عن شماعة لتعليق فشلها في إدارة الدولة وحماية الأمن الغذائي للمواطنين.


إرسال تعليق

أحدث أقدم