عبير موسي : تعلن يوم 18 جوان يوم الحسم و توجه هذه الرسالة لرئيس الجمهورية.

خلال ندوة صحفية، تحدّثت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي، عن نية رئيس الجمهورية قيس سعيد في إقصاء الدستوريين من الانتخابات.، وقالت وهي تُخاطب قيس سعيد: “إذا عندك جرأة واجهني وقل لي ياعبير موسي انا سأقصي الدستوري الحرّ”.


وتابعت عبير موسي : ” لي بش يخمّم في اقصاء الحزب الدستوري مازال ما تولدش”، وأكّدت ان الحزب قرّر الدخول في حالة استنفار قصوى.

 
وأوضحت انه سيتمّ أيضا اللجوء الى القضاء الدولي، وذلك للتصدّي لرئيس الجمهورية قيس سعيد، إضافة الى الطعن في الأمر الرئاسي الخاص بدعوة الناخبين.

وأوضحت انه سيتم أيضا ارسال طلب تظلّم لقصر قرطاج، مؤكّدة ان قيس سعيد سيصبح رمزا للديكتاتورية، هذا وقد أعلنت عبير موسي عن الدخول في تعبئة جماهيرية عامة، قائلة :”سنعبّئ الشارع يوم 18 جوان وستكون مسيرة كبرى”.

إرسال تعليق

أحدث أقدم