راشد الغنوشي : مستعدون لتقديم أي تنازل و خطّ الرجعة لا يزال ممكنا.

اعتبر رئيس حركة النهضة ورئيس البرلمان المنحل راشد الغنوشي، أن ''خطّ الرجعة لا يزال ممكنا''، وذلك في إشارة إلى إلى إنهاء الإجراءات التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيد منذ 25 جويلية.


وقال الغنوشي، في مقابلة مع ''بي بي سي عربي'': ''التونسيون كما نجحوا في تفجير ثورة أنارت المنطقة العربية قادرة على اأن تستعيد هذه الأوضاع.وأكّد راشد الغنوشي، على أن حركة النهضة مستعدة لتديم أي تنازل من اجل تستمر الديمقراطية واستعداتها.



وأرجع عدم الذهاب إلى حوار وطني على غرار ما حصل في 2013، إلى ''وصول الشعبوية إلى الحكم في تونس''، وقال في هذا الصدد: ''الشعبوية استفادت من الحصيلة الاقتصادية الضعيفة لتقدم نفسها على أنها تملك أجوبة لكل الأسئلة''.

إرسال تعليق

أحدث أقدم