عاجل / الكشف عن خطة رئيس الجمهورية للتصدي لقرار إتحاد الشغل بالإضراب العام في الوظيفة العمومية.

من المنتظر أن يصدر رئيس الجمهورية قيس سعيد أمرا رئاسيا يتعلق بتسخير بعض الأعوان التابعين لعدد من الوزارات والمؤسسات والمنشآت العمومية وذلك بتاريخ 16 جوان الجاري تاريخ الاضراب العام في قطاع الوظيفة العمومية الذي أقره الاتحاد العام التونسي للشغل.


وأكدت مصادر إعلامية متطابقة  إن الأمر الرئاسي سينص على تسخير الأعوان التابعين لبعض الوزارات والمؤسسات والمنشآت العمومية  يوم الخميس 16 جوان 2022.


ووفق ذات المصدر فإن الأمر الرئاسي سوف ينص على أن من لا يمتثل لإجراءات التسخير يتعرض للعقوبات المنصوص عليها بالتشريع الجاري به العمل.

 
وكان الاتحاد العام التونسي للشغل قد وجه برقية التنبيه بالاضراب في قطاع الوظيفة العمومية المقرر تنفيذه بتاريخ 16 جوان 2022، وأرجع الاتحاد قرار الاضراب إلى ما اعتبره تعمد الحكومة ضرب مبدأ التفاوض وتنصتلها من تطبيق الاتفاقيات المبرمة وعدم استعدادها لإصلاح المؤسسات العمومية، وكذلك إلى الارتفاع الجنوني المتواصل لأسعار كافة المواد".

إرسال تعليق

أحدث أقدم