عاجل / حزب العمال يطالب رئيس الجمهورية بالإستقالة فورا.

اعتبر حزب العمال اليوم الثلاثاء 26 جويلية 2022 ان الاستفتاء الذي وصفه بالمهزلة فشل وان الدستور باطل

وقال في بيان إن "رئيس الجمهورية قيس سعيد فقد كل شرعية ومشروعية" وان ذلك "لا يترك امامه سوى باب وحيد هو باب الاستقالة وترك الشعب الذي قاطع الاستفتاء يحدد مصيره بنفسه."


كما اعتبر الحزب ان البلاد ” تدخل بهذا المعطى مرحلة جديدة من الاضطرابات السياسية والاجتماعية شدد على أن الأزمة الاقتصادية والمالية ستزيدها حدة" محذرا من "ان الطبقات والفئات الكادحة والشعبية والمفقّرة ستدفع فاتورة تنفيذ إملاءات المؤسسات المالية الدولية"


وأضاف  نص البيان ان "عنوان هذه المرحلة سيكون مقاومة النهج الاستبدادي لقيس سعيد من أجل إنقاذ البلاد والنهوض بأوضاعهما دون عودة إلى ما قبل 25 جويلية 2021 ولا قبل 14 جانفي 2011."

إرسال تعليق

أحدث أقدم