عاجل / جوهر بن مبارك يكشف عن الخطة السياسية "الجهنمية" لجبهة الخلاص لعزل الرئيس قيس سعيد.

كشف عضو جبهة الخلاص الوطني جوهر بن مبارك عن خطتهم السياسية، للمراحل القادمة، مؤكدا أن مقاومة الانقلاب ما تزال قائمة على اعتبار أن قيس سعيد لا يتمتع بمشروعية شعبية كافية للمضي قدما في مشروعه السياسي، وفق قوله.


وقال جوهر بن مبارك في ندوة صحفية عقدتها جبهة الخلاص اليوم الثلاثاء، إن من صوتوا لصالح مشروع الدستور لا يمثلون الا ربع الجسم الانتخابي التونسي، وعن المرحلة القادمة قال بن مبارك، إنه سيتم العمل:


*أولا :على الجسم الانتخابي الكبير ممن شعروا أنه تم اقصاؤهم من العملية السياسية، والعمل على اعادة بريق السياسة، 

*ثانيا سيتم العمل على المستوى الميداني بتنويع التحركات الميدانية في العاصمة والجهات والخطاب الموجه للتونسيين الذي يجب أن يستجيب لانتظاراتهم الاجتماعية والاقتصادية، مع العمل على منتدى حوار اقتصادي واجتماعي لوضع تصور بديل للمرحلة المقبلة.
 
"ثالثا التمسك بدستور 2014 وجعله ايقونة المقاومة في المرحلة القادمة، وفقا لبن مبارك.
 
واعتبر بن مبارك أن هناك تزويرا في عملية الاستفتاء حيث صوت 25 بالمائة من الجسم الانتخابي بنعم دون اتباع للمعايير الدولية، وفق تقديره.

إرسال تعليق

أحدث أقدم