أول اكتشاف لها كان في سواحل المهدية .. العثور على بقايا حطام سفن تعود إحداها للرومان

أول اكتشاف لها كان في سواحل المهدية .. العثور على بقايا حطام سفن تعود إحداها للرومان

 أنهت بعثة أثرية، عملت تحت رعاية اليونسكو، مُهمتها الاستكشافية التي دامت 14 يوماً في منطقة سكيركي (تونس) ومضيق صقلية (إيطاليا) في البحر الأبيض المتوسط؛ حيث قام علماء دوليون من 8 دول أعضاء وللمرة الأولى بنمذجة حطام السفن وتحسين رسم خرائط المنطقة بغية حماية التراث الثقافي الهام المغمور بالمياه في الأجل الطويل.
 
و أُنجزت هذه البعثة وفق موقع "حقائق اون لاين" بتعاون باحثين من الجزائر وكرواتيا ومصر وفرنسا وإيطاليا والمغرب وإسبانيا وتونس، ودامت أكثر من 14 يوماً على متن السفينة العلمية الفرنسية، ألفرد ميرلين، في المياه الدولية على الجرف القاري الإيطالي بتنسيق إيطالي، ثمَّ على الجرف القاري التونسي بتنسيق تونسي.


و أكدت  وزيرة الشؤون الثقافية   حياة قطاط القرمازي انه قد تم اكتشاف اولى القطع الاثرية في سواحل المهدية

إرسال تعليق

أحدث أقدم