وزيرة العدل تؤدي زيارة غير معلنة الى السجن المدني بالسرس من ولاية الكاف تتواصل الى ما بعد منتصف الليل.

 وزيرة العدل تؤدي زيارة غير معلنة الى السجن المدني بالسرس من ولاية الكاف تتواصل الى ما بعد منتصف الليل 


على اثر زيارة السجن المدني بسليانة انتقلت وزيرة العدل السيدة ليلى جفال عشية يوم امس السبت في زيارة غير معلنة الى السجن المدني بالسرس بولاية الكاف تواصلت الى ما بعد الساعة منتصف الليل، عاينت خلالها ظروف الايداع بكافة غرف السجن، واستمعت الى ملاحظات المودعين واهم مشاغلهم، التي تعلقت اساسا بطلبات العفو والسراح الشرطي والنقل، مؤكدة على ان الوزارة تعمل على تطوير المعايير ذات العلاقة وتحينها بالاضافة الى دعم بدائل الاحتفاظ، 


وشملت الزيارة فضاءات الخزن والمطبخ والوقوف على مدى توفر المواد الاساسية وجودة الوجبات المقدمة للمودعين، بالاضافة الى مصحة السجن والصيدلية والتجهيزات الصحية المتوفرة بالوحدة، مشددة على اهمية الرعاية الصحية والنفسية للمودعين، علاوة على قاعة المحاكمة عن بعد، 


وتابعت وزيرة العدل الخدمات المقدمة للمودعين في فضاءات الادماج والورشات مؤكدة على ضرورة الاستفادة منها ومضاعفة جهود التأهيل والاحاطة بالمودعين وتهيئتهم لمرحلة ما بعد قضاء العقوبة وذلك بالشراكة مع الجهات المعنية وتشجيعهم لبعث مشاريعهم الخاصة.
كما ثمنت السيدة الوزيرة ما يبذل من جهود من قبل اطارات واعوان السجن للترفيع في منتوج الضيعات الفلاحية من حليب ولحوم حمراء وبيضاء و قمح .. مؤكدة على ضرورة دعم وتطوير هذه الضيعات والورشات وحسن توظيفها واستغلالها.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع