تعليقا على تثبيت جلال القادري مدربا للمنتخب التونسي...هلال الشابة : نم الآن يا وديع ملئ جفونك بعد أن إتخذت القرار المشرّف و إترك القوم يحلّل و يختصم و "يخرّف "..

نشر الهلال الرياضي الشابي بلاغا استهزأ من خلاله بقرار
الجامعة التونسية لكرة القدم تثبيت الناخب جلال القادري،
بعد اجتماع المكتب الجامعي يوم الخميس 29 ديسمبر
2022، 


واصفا هذا الاجتماع بالصوري داخل أحد "الأقبية
السرية" الذي ترأسه وديع الجريء وبمشاركة من أسماهم
أعضاء المكتب الجامعي "حوصين وديع الجريء" و "جليل
وديع الجريء" و "موقو وديع والجريء" و "العربي
الجريء" و بعد استشارة رئيس الإدارة الفنية السيد "وديع
الجريء" وفيما يلي نص البلاغ:


خبر عاجل ..
بعد إجتماع سري في أحد الأقبية السريّة جمع رئيس جامعة كرة القدم السيد وديع الجريئ مع أعضاء المكتب الجامعي حوصين وديع الجريء و جليّل وديع الجريئ و موقو وديع والجريء و العربي الجريء و بعد إستشارة رئيس الإدارة الفنية السيد وديع الجريئ قرّر الناخب الوطني وديع الجريء في قرار مبدئي و جريء الإبقاء على جلال القادري الجريء مدربا مساعدا له على رأس المنتخب الوطني للفترة القادمة  

و ذلك حفاظا على التوازنات المالية للجامعة  و تماشيا مع الأهداف المستقبلية لكرة القدم التونسية التي تبقى دائما هي هي ..الخروج على أقصى تقدير من الأدوار النصف النهائية في كل مشاركة قارية و الإنسحاب المشرّف  لو قدّر لنا المشاركة في تظاهرة عالمية ...


و كل عام و حال كرتنا " يعوّف " بين الخروج المذلّ و الإنسحاب المشرّف !!


إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع