من أجل عودة الحليب نصف الدسم بصفة طبيعية إلى جمييـــع الأسواق التونسية.. منظمة إرشاد المستهلك تكشف الحل الذي على كل مواطن أن يطبقه بداية من اليوم. التفاصيل

من أجل عودة الحليب نصف الدسم بصفة طبيعية إلى جمييـــع الأسواق التونسية.. منظمة إرشاد المستهلك تكشف الحل الذي على كل مواطن أن يطبقه بداية من اليوم. التفاصيل

دعت المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك، إلى مقاطعة شراء مادة "الياغورت" إلى حين توفر الحليب، نصف دسم، ومقاطعة تجار التفصيل، الذين يمارسون البيع المشروط والتبليغ عنهم لدى المنظمة ولدى مصالح وزارة التجارة.


وأشارت المنظمة في بيان أصدرته، إلى ماوصفته بالوضع الكارثي، الذي أصبح عليه المستهلك بسبب غلاء الأسعار والنقص في بعض المواد الأساسية.


وأضافت، "إن استفحال أزمة الحليب، نصف دسم، والشح الكبير لهذا المنتوج عند تجار التفصيل رغم توفر مشتقات الحليب بكميات كبيرة والأصل في الأشياء توفير مادة الحليب نصف دسم ثم توفير مشتقاته مما تولد عنه ترسيخ ممارسات البيع المشروط المجرم قانونا".


وأكدت المنظمة أنها دعت الصناعيين إلى عقلنة إنتاج الياغورت ليتسني توفير الحليب المعلب نصف الدسم، الذي أصبح عملة نادرة للمستهلك في حين يتمتع بها الصناعي.


تبرت المنظمة في بيانها إلى أن هذا الفعل اعتداء على الحق الرابع من حقوق المستهلك وهو الحق في إشباع حاجياته الأساسية واعتداء صارخ على كرامته وإذلاله للحصول على منتوج الحليب المعقم النصف دسم.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع